محليات

كربلاء: انعقاد مؤتمر الخدمات الطبية الأول بمشاركة تسع محافظات

كربلاء/ الحقيقة

 

عقدت الأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة بالتعاون مع وزارة الصحة المؤتمر الأول مؤتمر الخدمات الطبية للزيارات المليونية تحت شعار (ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا) بحضور مدراء أقسام العمليات الطبية والخدمات المتخصصة وأقسام الرعاية الصحية الأولية لدوائر الصحة في بغداد ودوائر الصحة لمحافظات الوسط والجنوب الديوانية، السماوة، واسط، ميسان، ذي قار، البصرة، بابل، النجف الاشرف.

وقال مدير عام دائرة صحة كربلاء الدكتور علاء حمودي بدير امس الاحد ، ان “الغاية من عقد المؤتمرتوفير فرص مناسبة لمساهمة جميع المؤسسات الحكومية وغير الحكومية لتقديم أفضل الخدمات الطبية الحشود المليونية والتنسيق مع كافة الأطراف للتغلب على التحديات المحتملة” . واضاف بدير انه ” تم تقسيم المشاركين إلى ثلاث ورش عمل تضمنت الأولى مناقشة القيادة (والإدارة والتخطيط الاستراتيجي) ، والورشة الثانية العمليات ( الخدمات الطبية الطارئة في الزيارات) ، والثالثة الرعاية الصحية الأولية (الخدمات الطبية الساندة) نوقشت من خلال الورش المسائل والتحديات التي تواجه الخدمة الطبية والصحية والحلول المناسبة لها بما يساهم في تحقيق آلية عمل لإنجاح الزيارات المليونية المقبلة وتوفير المتطلبات الصحية اللازمة لمعالجة الحالات الطارئة” .

وأوضح بدير ان ” المؤتمر خرج بعدة توصيات منها الدعم الطبي من دوائر صحة المحافظات إلى دائرة صحة كربلاء المقدسة ، وتوفير كوادر طبية بكافة المستويات للعمل في المستشفيات الميدانية والمفارز الطبية وتوفير التجهيزات الطبية والأدوية المناسبة والكافية لهذه الأعداد المليونية توفير طريق للإخلاء الطبي ، ورفع مستوى التنسيق والتواصل بين الجهات المشاركة ، وتأمين السكن والإطعام المناسبين للكوادر الطبية والتمريضية خارج حدود المدينة والتأكيد على دور الإعلام المهم في الزيارات المليونية ومحاولة الاستفادة من كل إمكاناته المرئية والمسموعة لنشر الإرشادات التوعوية والصحية والطبية بينهم” .

من جانبه قال نائب أمين عام العتبة الحسينية أفضل الشامي إن “موضوعة التفكير بالزائرين هو موضوع مهم جدا ويستدعي اشتراك جهات مختلفة ومتعددة سواء كانت الطبية أو الخدمية أو الأمنية فالزائرين يصلون إلى كربلاء سيرا على الإقدام ولمسافات طويلة ومن محافظات ودول بعيدة وكل عام تزداد أعداد الزائرين لأرقام مهولة وكبيرة لا تتناسب مع إمكانات كربلاء وبالتالي يجب إن ينظر إلى القضية بصورة شاملة ودراسة عميقة في سبيل تقديم أفضل الخدمات النوعية للزائرين”.

قد يهمك أيضاً