وجوه

مرشحة برنامج (الملكة ) الاعلامية تقوى حيدر: أعمل على بناء مؤسسة اعلامية تضم ورش عمل حديثة ومبرمجة

حاورتها :انتخاب عدنان القيسي

 

* نبذة عن تقوى حيدر؟

-اسمي تقوى حيدر من بغداد،  ابلغ من العمر ٢٠ سنة طالبة  تقنيات طبية/ قسم التحليلات المرضية . اعمل كمقدمة برامج في قناة العراقية وايضا في اذاعة سومر Fm .

*سبب اختيارك لبرنامج الملكة لتقديم مبادرتك الانسانية؟

 – ذلك لان برنامج الملكة يعتبر من اول الفورمات العربية بامتياز لاعلام يدعم المرأة ودورها المبدع في خدمة المجتمع . وبرنامج الملكة استطاع ان يحقق وحدة عربية اعلامية  كونه ضم المشاركات من كافة اقطار الوطن العربي وتم  عرض  حلقاته التلفزيونية والاذاعية في بث عربي مشترك.

*ماهي مبادرة تقوى حيدر  التي تتنافس بها ؟

-مبادرتي  سمير اميس،  والاسم رمز تاريخي عراقي  لان خلف اسم سمير اميس قصة اسطورية  اعطتني الامل والعمل والاصرار والعزيمة والتفاؤل  .ومبادرتي هي للحصول على مستقبل أفضل للاعلامية في العراق . 

* مالذي ينقص المرأة الاعلامية في العراق؟

– بصراحة تنقصنا كاعلاميات الخبرات والتجارب العربية والعالمية والاحتكاك  والانخراط بالتجارب المتقدمة  والحديثة في الصحافة المسموعة والمقروءة والمكتوبة .

* مالذي تطمحين اليه من خلال مبادرتك ؟

– طموحي هو عمل مؤسسة اعلامية تضم ورش عمل حديثة ومبرمجة  بالاعتماد على الخبرات العربية والعالمية  وتفعيل القوانيين  التي تحمي عمل المرأة الاعلامية في المؤسسات  وتغيير الصورة المغلوطة عنها والعمل على منح قروض مصرفية للمشاريع الصغيرة  وتاهيل وتدريب وتطوير امكانيات  طالبات كليات الاعلام  ومنحهن فرصا للعمل بعد تخرجهن  .

*  هل تمتلكين الخبرة  الكافية لكي تقودي  مؤسسة اعلامية  ؟

– كل مشوار عملي هو سنتان من العمل  اكيد أفتقر  للكثير  . مبادرتي هي وضع خطة عمل، واسعى لتحقيقها بالاستعانة بافكار وتجارب الاعلاميين الذين يملكون الخبرة . و سيكون هناك فريق عمل كبير ومهني من الذين لهم باع طويل في مجال الصحافة  والعمل المؤسساتي .

*  الى اين ستذهبين بحلمك؟ 

– املك احلاما  كثيرة تخص مجال عملي وعمل بنات جيلي والجيل الذي سبقني بالعمل و برنامج الملكة هو احد اهم احلامي .

* شكرا لك مع امنياتنا بتحقيق كل ما تطمحين وتحلمين  به.

– الشكر لكم.

 

قد يهمك أيضاً